‏رئيس “دار الأركان”: 4.5 مليار دولار إجمالي المبيعات المتوقعة من المشروع في سلطنة عمان.. وتأثير ارتفاع الفائدة محدود على الشركة

19

“يوسف الشلاش” رئيس مجلس إدارة “دار الأركان للتطوير العقاري”


قال يوسف الشلاش رئيس مجلس إدارة “دار الأركان للتطوير العقاري”، إن إجمالي المبيعات المتوقع لكامل المشروع مع “منظمة ترامب” في سلطنة عمان يبلغ 4.5 مليار دولار (أي حوالي 17 مليار ريال). 



وأضاف الشلاش في تصريح لـ”سي إن بي سي عربية”، أن المشروع ضخم جدا ويتطلب تطويره مدى زمنيا طويلا، متوقعا انتهاء العمل من المرحلة الأولى من المشروع والتي تشمل ملعب الجولف والفندق وبعض الفلل المُطلة على البحر خلال 4 سنوات. 



وأشار إلى أن تمويل المشروع سيكون من خلال مصادر تمويل متعددة نظرا لحجمه الكبير، تشمل الموارد الذاتية للشركة والاقتراض من البنوك، إضافة إلى أدوات تمويل أخرى مثل البيع على الخارطة. 



وأضاف: “موقف الشركة النقدي جيد إضافة إلى التدفقات النقدية المتوقعة من المبيعات المستقبلية ولا تحتاج الشركة للاقتراض حاليا لتمويل مشاريعها، ولكن مستقبلا مع تطور المشاريع في السنوات القادمة قد تحتاج إلى ذلك”. 

وبسؤاله عن تأثير رفع أسعار الفائدة على الشركة قال رئيس مجلس إدارة “دار الأركان”، إن أثر ارتفاع الفائدة بسيط على الشركة لأن معظم تمويلاتها بتكلفة ثابتة، لأنها صكوك، ولكن ارتفاع الفائدة أثر على المبيعات في القطاع العقاري بالمملكة، المعتمدة على التمويل طويل الأجل، لكن لا يوجد تأثير يذكر على المبيعات على الخارطة، والذي تعتمد عليه الشركة. 

وقال إنه لا يوجد حاجة حالية للشركة للاقتراض (وإصدار صكوك)، لكن قد تتجه للاقتراض مستقبلاً مع عمليات التوسع.



وحول التوسعات المستقبلية للشركة قال الشلاش: “مستقبلا نرى فرصة كبيرة للدخول في أسواق أوروبا في ظل الضغط على الأسعار نتيجة الأزمة والحرب الروسية الأوكرانية”. 



وبحسب البيانات المتوفرة في “أرقام”، أعلنت شركة “دار الأركان”، أمس، عن توقيع اتفاقية بين شركة “دار الأركان العالمية” -التابعة لها- مع منظمة ترامب لتطوير فلل ترامب السكنية، وفندق، وملعب للجولف في مشروع عايدة في سلطنة عمان، وتبلغ القيمة المتوقعة للمشروع 4 مليارات دولار، وسيتم تطويره على مدى 10 سنوات على مساحة 3.5 مليون متر مربع.